map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4027

وفاة الأديب الفلسطيني أحمد جميل الحسن عن عمر ناهز 63 عاماً

تاريخ النشر : 16-12-2019
وفاة الأديب الفلسطيني أحمد جميل الحسن عن عمر ناهز 63 عاماً

مجموعة العمل – دمشق

توفي الأديب أحمد جميل الحسن يوم أمس الأحد 15 كانون الأول/ ديسمبر، عن عمر ناهز 63 عاماً. ولد "الحسن" في قرية السيلة الحارثية – جنين عام 1957، تلقى تعليمه في مدارس مخيم جينين حتى الثالث الابتدائي ثم انتقل إلى إربد في الأردن مع عائلته وأتم تعليمه الابتدائي في مدارس وكالة الغوث، وفي عام 1970 أنتقل إلى دمشق حيث أقام في مخيم اليرموك وأتم تعليمه الإعدادي.

انخرط في صفوف المقاومة الفلسطينية فأصيب في المعارك مع الكيان الصهيوني ثلاث مرات، ثم عاد وأتم تعليمه الثانوي في دمشق – ثم درس الحقوق في جامعة بيروت العربية ودمشق.

بدأ مشواره الأدبي منذ كان صغيراً وكتب في عدد من الصحف والمجلات الأدبية والثقافية الفلسطينية والسورية، تقلد منصب أمين سر جمعية القصة من العام 2003 وحتى العام 2005، رئيس مقرر جمعية القصة من العام 2007 وحتى 2019.

صدر له  عدد من الدراسات والروايات منها: الزواج والموت في الأغنية الشعبية الفلسطينية/دراسة، إنكفاء مجموعة قصصية، آيلافيلا رواية، شيء من الحزن مجموعة قصصية، الغريبة رواية.

شارك في العديد من المهرجانات القصصية، وفاز بجائزة القدس للإبداع الجائزة الثالثة في القصة القصيرة عام 2001، وجائزة اتحاد الكتاب العرب الجائزة الأولى على ريف دمشق عام 2004، وجائزة الزباء المرتبة الثانية عام 2005.

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/12729

مجموعة العمل – دمشق

توفي الأديب أحمد جميل الحسن يوم أمس الأحد 15 كانون الأول/ ديسمبر، عن عمر ناهز 63 عاماً. ولد "الحسن" في قرية السيلة الحارثية – جنين عام 1957، تلقى تعليمه في مدارس مخيم جينين حتى الثالث الابتدائي ثم انتقل إلى إربد في الأردن مع عائلته وأتم تعليمه الابتدائي في مدارس وكالة الغوث، وفي عام 1970 أنتقل إلى دمشق حيث أقام في مخيم اليرموك وأتم تعليمه الإعدادي.

انخرط في صفوف المقاومة الفلسطينية فأصيب في المعارك مع الكيان الصهيوني ثلاث مرات، ثم عاد وأتم تعليمه الثانوي في دمشق – ثم درس الحقوق في جامعة بيروت العربية ودمشق.

بدأ مشواره الأدبي منذ كان صغيراً وكتب في عدد من الصحف والمجلات الأدبية والثقافية الفلسطينية والسورية، تقلد منصب أمين سر جمعية القصة من العام 2003 وحتى العام 2005، رئيس مقرر جمعية القصة من العام 2007 وحتى 2019.

صدر له  عدد من الدراسات والروايات منها: الزواج والموت في الأغنية الشعبية الفلسطينية/دراسة، إنكفاء مجموعة قصصية، آيلافيلا رواية، شيء من الحزن مجموعة قصصية، الغريبة رواية.

شارك في العديد من المهرجانات القصصية، وفاز بجائزة القدس للإبداع الجائزة الثالثة في القصة القصيرة عام 2001، وجائزة اتحاد الكتاب العرب الجائزة الأولى على ريف دمشق عام 2004، وجائزة الزباء المرتبة الثانية عام 2005.

الوسوم

ادب وفاة , دمشق ,

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/12729