map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

الأونروا تصرف المساعدة المالية لفلسطينيي سورية في الأردن

تاريخ النشر : 02-04-2020
الأونروا تصرف المساعدة المالية لفلسطينيي سورية في الأردن

مجموعة العمل - الأردن 


أعلن ناشطون فلسطينيون أن وكالة الأونروا صرفت المساعدة المالية للاجئين الفلسطينيين من سورية في الأردن، بمعدل 53 دينار أردني لكل فرد من أفراد العائلة.
وأشار الناشطون أن المبالغ أودعت في البنك الأهلي ويستطيع مستحقوها السحب من الصرافات الآلية، منوهين على ضرورة السحب كاملاً قبل تاريخ 20/4/2020. 
وتُوزع هذه المساعدات بدعم من الصندوق الإئتماني الإقليمي للإستجابة للأزمة السورية التابع للإتحاد الأوروبي (مدد) ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية.
وشدّد الناشطون على ضرورة تجنب الأماكن المزدحمة بشكل عام، وارتداء قفازات عند السحب والمحافظة على مسافة متر على الأقل من الشخص الذي يستخدم جهاز الصراف الآلي، وتعقيم اليدين بالمعقم أو غسلهما جيداً.
وكانت الأونروا قد أعلنت في تقريرها التي أصدرته تحت عنوان "النداء الطارئ لسنة 2020 بشأن أزمة سوريا الإقليمية" أن 100% من الأسر الفلسطينية السورية في الأردن بحاجة إلى المساعدة، وذلك بسبب أوضاعهم المعيشية وظروفهم الاقتصادية المتدهورة ونقص فرص العمل وانتشار البطالة في صفوفهم.

 

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/13231

مجموعة العمل - الأردن 


أعلن ناشطون فلسطينيون أن وكالة الأونروا صرفت المساعدة المالية للاجئين الفلسطينيين من سورية في الأردن، بمعدل 53 دينار أردني لكل فرد من أفراد العائلة.
وأشار الناشطون أن المبالغ أودعت في البنك الأهلي ويستطيع مستحقوها السحب من الصرافات الآلية، منوهين على ضرورة السحب كاملاً قبل تاريخ 20/4/2020. 
وتُوزع هذه المساعدات بدعم من الصندوق الإئتماني الإقليمي للإستجابة للأزمة السورية التابع للإتحاد الأوروبي (مدد) ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية.
وشدّد الناشطون على ضرورة تجنب الأماكن المزدحمة بشكل عام، وارتداء قفازات عند السحب والمحافظة على مسافة متر على الأقل من الشخص الذي يستخدم جهاز الصراف الآلي، وتعقيم اليدين بالمعقم أو غسلهما جيداً.
وكانت الأونروا قد أعلنت في تقريرها التي أصدرته تحت عنوان "النداء الطارئ لسنة 2020 بشأن أزمة سوريا الإقليمية" أن 100% من الأسر الفلسطينية السورية في الأردن بحاجة إلى المساعدة، وذلك بسبب أوضاعهم المعيشية وظروفهم الاقتصادية المتدهورة ونقص فرص العمل وانتشار البطالة في صفوفهم.

 

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/13231