map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3989

على وقع استمرار القصف والاشتباكات: النازحون الفلسطينيون في قدسيا يطالبون بإعادتهم إلى مخيماتهم

تاريخ النشر : 27-09-2016
على وقع استمرار القصف والاشتباكات: النازحون الفلسطينيون في قدسيا يطالبون بإعادتهم إلى مخيماتهم

طالبت المئات من العائلات الفلسطينية النازحة من المخيمات الفلسطينية وخاصة مخيم اليرموك إلى منطقة قدسيا بريف دمشق، الجهات الفلسطينية والسورية بإيجاد حل لمأساتهم من خلال إعادتهم إلى منازلهم وممتلكاتهم. تأتي هذه المطالبة في ظل استمرار الاستباكات والقصف والتدهور الأمني التي تشهده هذه الأيام منطقة قدسيا بين قوات المعارضة السورية والجيش النظامي.

حيث اندلعت اشتباكات يوم 14/ تموز – يوليو / 2016 وصفت بأنها الأعنف منذ سنتين بين قوات المعارضة السورية المسلحة من جهة، والجيش النظامي واللجان الشعبية الموالية له من جهة أخرى، أما في يوم 17/ آب – أغسطس / 2016  فقد شهدت بلدة قدسيا اشتباكات عنيفة استخدمت فيها الأسلحة المتوسطة والثقيلة، حيث دارت الاشتباكات عند حاجز البلدة بين الجيش النظامي ومجموعات من المعارضة السورية المسلحة، ووفق ناشطين في البلدة فقد توقفت الاشتباكات التي دامت عدة ساعات في ظل حديث عن هدنة جديدة بين قوات الجيش النظامي ومجموعات المعارضة.

في غضون ذلك تعرضت بلدة قدسيا يوم 21 أيلول / سبتمبر 2016  للقصف بالمدافع الثقيلة وقذائف الهاون، ما أدى إلى سقوط ضحية وجرح عدد من المدنيين، تزامن ذلك مع اندلاع اشتباكات عنيفة بين المجموعات المسلحة التابعة للمعارضة السورية وقوات النظام على أطراف بلدة قدسيا في ريف دمشق، أسفرت عن مقتل عدد من قوات النظام.

يذكر أن البلدة التي نزح إليها حوالي 6000 فلسطينية تقع تحت سيطرة المعارضة السورية المسلحة تخضع لحصار مشدد، حيث يعاني الأهالي من صعوبات كبيرة في تأمين المواد الأساسية لمعيشتهم.

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/5803

طالبت المئات من العائلات الفلسطينية النازحة من المخيمات الفلسطينية وخاصة مخيم اليرموك إلى منطقة قدسيا بريف دمشق، الجهات الفلسطينية والسورية بإيجاد حل لمأساتهم من خلال إعادتهم إلى منازلهم وممتلكاتهم. تأتي هذه المطالبة في ظل استمرار الاستباكات والقصف والتدهور الأمني التي تشهده هذه الأيام منطقة قدسيا بين قوات المعارضة السورية والجيش النظامي.

حيث اندلعت اشتباكات يوم 14/ تموز – يوليو / 2016 وصفت بأنها الأعنف منذ سنتين بين قوات المعارضة السورية المسلحة من جهة، والجيش النظامي واللجان الشعبية الموالية له من جهة أخرى، أما في يوم 17/ آب – أغسطس / 2016  فقد شهدت بلدة قدسيا اشتباكات عنيفة استخدمت فيها الأسلحة المتوسطة والثقيلة، حيث دارت الاشتباكات عند حاجز البلدة بين الجيش النظامي ومجموعات من المعارضة السورية المسلحة، ووفق ناشطين في البلدة فقد توقفت الاشتباكات التي دامت عدة ساعات في ظل حديث عن هدنة جديدة بين قوات الجيش النظامي ومجموعات المعارضة.

في غضون ذلك تعرضت بلدة قدسيا يوم 21 أيلول / سبتمبر 2016  للقصف بالمدافع الثقيلة وقذائف الهاون، ما أدى إلى سقوط ضحية وجرح عدد من المدنيين، تزامن ذلك مع اندلاع اشتباكات عنيفة بين المجموعات المسلحة التابعة للمعارضة السورية وقوات النظام على أطراف بلدة قدسيا في ريف دمشق، أسفرت عن مقتل عدد من قوات النظام.

يذكر أن البلدة التي نزح إليها حوالي 6000 فلسطينية تقع تحت سيطرة المعارضة السورية المسلحة تخضع لحصار مشدد، حيث يعاني الأهالي من صعوبات كبيرة في تأمين المواد الأساسية لمعيشتهم.

الوسوم

ريف دمشق , قدسيا , مخيم اليرموك , المخيمات الفلسطينية ,

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/5803