map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4009

بيان صحفي | مجموعة العمل: رفض منح مملكة السويد لفلسطينيي سورية القادمين من دول الخليج حق اللجوء قد يعرض حياتهم للخطر

تاريخ النشر : 02-12-2016
بيان صحفي | مجموعة العمل: رفض منح مملكة السويد لفلسطينيي سورية القادمين من دول الخليج حق اللجوء قد يعرض حياتهم للخطر

مجموعة العمل – لندن

تعبر مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية عن قلقها على حياة العشرات من اللاجئين الفلسطينيين السوريين الذي رفضت دائرة الهجرة السويدية منحهم حق اللجوء في أراضيها بحجة قدومهم من دول الخليج العربي وامتلاكهم لإقامات هناك.

حيث تؤكد المجموعة أنه ووفق رصدها ومتابعتها الحقوقية لأوضاع اللاجئين الفلسطينيين في سورية أن معظم دول العالم وعلى رأسها دول الخليج العربي تشدد إجراءاتها المتعلق بالسماح للاجئين الفلسطينيين من سورية بالدخول إلى أراضيها والعمل فيها.

وتؤكد المجموعة أنه ووفق متبعتها لأوضاع اللاجئين الفلسطينيين السوريين الذين يغادروا الخليج لفترات تزيد عن (3-6) أشهر أنهم يفقدون حقهم بالإقامة في تلك البلاد، وبالتالي يفقدون فرصهم بالوصول إلى أي بقعة آمنة تحميهم من مخاطر الاعتقال والموت تحت القصف في سورية، خصوصاً مع استمرار السلطات التركية والأردنية والمصرية رفضها دخول فلسطينيي سورية إلى أراضيهما، وتشديد السلطات اللبنانية الذي يرقى إلى حد المنع.

وتدعو مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية مملكة السويد ممثلة بدائرة الهجرة السويدية لإعادة النظر في قرارات رفض إعطاء اللاجئين من فلسطينيي سورية حق اللجوء، وذلك حفاظاً على حياة أولئك اللاجئين الذي قد يواجهون خطر الموت تحت التعذيب أو الاعتقال في حال عودتهم إلى سورية كما حصل مع أكثر من (3400) لاجئاً قضوا بسبب الحرب في سورية منهم (456) لاجئاً قضوا تحت التعذيب في السجون السورية.

 كما تدعو المجموعة مملكة السويد للاستمرار بمواقفها وسياستها الإنسانية السابقة تجاه اللاجئين الفلسطينيين خلال العقود الماضية، حيث استقبلت الآلاف منهم خلال حروب الخليج العربي ولبنان وسورية، وأعطتهم جميع الحقوق متيحة لهم البدء بحياة جديدة بعيدة عن خوف ورعب الحروب.

 

مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية 

لندن 2-12-2016

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/6279

مجموعة العمل – لندن

تعبر مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية عن قلقها على حياة العشرات من اللاجئين الفلسطينيين السوريين الذي رفضت دائرة الهجرة السويدية منحهم حق اللجوء في أراضيها بحجة قدومهم من دول الخليج العربي وامتلاكهم لإقامات هناك.

حيث تؤكد المجموعة أنه ووفق رصدها ومتابعتها الحقوقية لأوضاع اللاجئين الفلسطينيين في سورية أن معظم دول العالم وعلى رأسها دول الخليج العربي تشدد إجراءاتها المتعلق بالسماح للاجئين الفلسطينيين من سورية بالدخول إلى أراضيها والعمل فيها.

وتؤكد المجموعة أنه ووفق متبعتها لأوضاع اللاجئين الفلسطينيين السوريين الذين يغادروا الخليج لفترات تزيد عن (3-6) أشهر أنهم يفقدون حقهم بالإقامة في تلك البلاد، وبالتالي يفقدون فرصهم بالوصول إلى أي بقعة آمنة تحميهم من مخاطر الاعتقال والموت تحت القصف في سورية، خصوصاً مع استمرار السلطات التركية والأردنية والمصرية رفضها دخول فلسطينيي سورية إلى أراضيهما، وتشديد السلطات اللبنانية الذي يرقى إلى حد المنع.

وتدعو مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية مملكة السويد ممثلة بدائرة الهجرة السويدية لإعادة النظر في قرارات رفض إعطاء اللاجئين من فلسطينيي سورية حق اللجوء، وذلك حفاظاً على حياة أولئك اللاجئين الذي قد يواجهون خطر الموت تحت التعذيب أو الاعتقال في حال عودتهم إلى سورية كما حصل مع أكثر من (3400) لاجئاً قضوا بسبب الحرب في سورية منهم (456) لاجئاً قضوا تحت التعذيب في السجون السورية.

 كما تدعو المجموعة مملكة السويد للاستمرار بمواقفها وسياستها الإنسانية السابقة تجاه اللاجئين الفلسطينيين خلال العقود الماضية، حيث استقبلت الآلاف منهم خلال حروب الخليج العربي ولبنان وسورية، وأعطتهم جميع الحقوق متيحة لهم البدء بحياة جديدة بعيدة عن خوف ورعب الحروب.

 

مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية 

لندن 2-12-2016

الوسوم

السويد , فلسطينيي سورية , رفض اللجوء ,

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/6279