map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3989

ألمانيا واليونان تتوافقان على إبطاء عملية لمّ شمل أفراد أسر اللاجئين

تاريخ النشر : 30-05-2017
ألمانيا واليونان تتوافقان على إبطاء عملية لمّ شمل أفراد أسر اللاجئين

مجموعة العمل – لندن

رسالة مسربة نشرت الاثنين كشفت عنها صحيفة افيمريدا تون سينتاكتون اليسارية أن هناك توافق يوناني ألماني على ابطاء عملية لمّ شمل أفراد أسر اللاجئين الذين تفرقوا بين البلدين خلال بحثهم عن ملاذ آمن.

وأكدت الصحيفة أن وزير الهجرة اليوناني يانيس موزالاس أكد في رسالة بعثها إلى وزير الداخلية الالماني توماس دي ميزيير في 4 أيار/مايو على أن "التسفيرات المتعلقة بلمّ شمل الأسر إلى ألمانيا سيتم ابطاؤها كما اتفقنا"، حيث يعترف موزالاس في الرسالة ان اللجوء الى هذه الخطوة، بسبب العدد الهائل لطالبي اللجوء، سيؤثر على "أكثر من ألفي شخص"، بينما سيتوجب على البعض الآخر "الانتظار سنوات" للوصول الى المانيا رغم الموافقة على طلباتهم.

ويحق لطالبي اللجوء، وغالبيتهم من السوريين في اليونان، ان ينضموا الى أفراد أسرهم في أي مكان آخر في الاتحاد الأوروبي في غضون ستة اشهر من تاريخ الموافقة على طلباتهم.

ويقول موزالاس في رسالته ان على برلين وأثينا ان تتفقا على "خط مشترك" لمواجهة "التعليقات اليائسة والحرجة"، بحيث لا تقع مسؤولية التاخير على اليونان.

وقالت أوللا يالبكي نائبة رئيس الحزب الالماني اليساري المتطرف "دي لينكي" بداية الشهر ان برلين وضعت سقفا محددا لعدد اللاجئين المشمولين بعملية لمّ الشمل بحيث لا يتخطى الرقم سبعين شخصا في الشهر.

ووفقا لذلك، فقد أشارت صحيفة أفيمريدا تون سينتاكتون الى ان هناك 70 حالة تسفير في نيسان/أبريل مقارنة ب 540 حالة في آذار/مارس و 370 في شباط/فبراير.

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/7440

مجموعة العمل – لندن

رسالة مسربة نشرت الاثنين كشفت عنها صحيفة افيمريدا تون سينتاكتون اليسارية أن هناك توافق يوناني ألماني على ابطاء عملية لمّ شمل أفراد أسر اللاجئين الذين تفرقوا بين البلدين خلال بحثهم عن ملاذ آمن.

وأكدت الصحيفة أن وزير الهجرة اليوناني يانيس موزالاس أكد في رسالة بعثها إلى وزير الداخلية الالماني توماس دي ميزيير في 4 أيار/مايو على أن "التسفيرات المتعلقة بلمّ شمل الأسر إلى ألمانيا سيتم ابطاؤها كما اتفقنا"، حيث يعترف موزالاس في الرسالة ان اللجوء الى هذه الخطوة، بسبب العدد الهائل لطالبي اللجوء، سيؤثر على "أكثر من ألفي شخص"، بينما سيتوجب على البعض الآخر "الانتظار سنوات" للوصول الى المانيا رغم الموافقة على طلباتهم.

ويحق لطالبي اللجوء، وغالبيتهم من السوريين في اليونان، ان ينضموا الى أفراد أسرهم في أي مكان آخر في الاتحاد الأوروبي في غضون ستة اشهر من تاريخ الموافقة على طلباتهم.

ويقول موزالاس في رسالته ان على برلين وأثينا ان تتفقا على "خط مشترك" لمواجهة "التعليقات اليائسة والحرجة"، بحيث لا تقع مسؤولية التاخير على اليونان.

وقالت أوللا يالبكي نائبة رئيس الحزب الالماني اليساري المتطرف "دي لينكي" بداية الشهر ان برلين وضعت سقفا محددا لعدد اللاجئين المشمولين بعملية لمّ الشمل بحيث لا يتخطى الرقم سبعين شخصا في الشهر.

ووفقا لذلك، فقد أشارت صحيفة أفيمريدا تون سينتاكتون الى ان هناك 70 حالة تسفير في نيسان/أبريل مقارنة ب 540 حالة في آذار/مارس و 370 في شباط/فبراير.

الوسوم

مهاجرون , ألمانيا , اليونان , هجرة ,

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/7440