map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

3989

استمرار معاناة المئات من فلسطينيي سورية اللاجئين في اليونان

تاريخ النشر : 22-03-2018
استمرار معاناة المئات من فلسطينيي سورية اللاجئين في اليونان

مجموعة العمل – اليونان

يشتكي حوالي (400) لاجئاً فلسطينياً سورياً عالقين في الجزر اليونانية (جزر خيوس وساموس وليسفوس متليني ) من اوضاع إنسانية قاسية نتيجة  تهميشهم وانقطاع المساعدات عنهم من قبل  الحكومة اليونانية التي باتت تعالج طلبات لجوئهم في جزيره خيوس وفي اليونان بشكل بطيئ جدا بسبب الاعداد الكبيرة للاجئين.

من جانبه قال أحد اللاجئين الفلسطينيين السوريين العالقين في جزيرة خيوس إن السلطات اليونانية تتعمد تهميشهم وعدم نقلهم من الجزر إلى المدن اليونانية، منوهاً إلى أن هناك عدد من اللاجئين حصلوا على موافقة منذ ثلاثة أشهر لنقلهم إلى أثنيا إلا أن الحكومة اليونانية لم تنفذ هذا القرار.

من جانبهم نظّم مجموعة من اللاجئين يوم الأربعاء 15-11 – 2017 احتجاجاً سلمياً على أوضاعهم السيئة في جزيرة خيوس، وبطئ إجراءات معالجة ملفات اللاجئين في مخيم فيال على جزيرة خيوس اليونانية.

في غضون ذلك يعاني اللاجئون العالقون على الجزر اليونانية من أوضاع صعبة، حيث يعيشون في خيام قماشية صيفية بين الغابات والأحراش لعدم وجود في ظل كثافة المخيمات وعدم وجود مساحات كافية المخيمات.

ويقدر عدد العالقين من فلسطينيي سورية في اليونان حتى أواخر عام 2016 بحوالي (400) لاجئ غالبيتهم يتواجدون في الجزر "لسبوس - متليني - خيوس - ليروس - كوس " بينهم عائلات وأطفال ونساء ومسنون، ويتوزعون على مخيمات اللاجئين بعضهم يسكن في خيم والآخر في صالات كبيرة أو كرافانات.

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/9341

مجموعة العمل – اليونان

يشتكي حوالي (400) لاجئاً فلسطينياً سورياً عالقين في الجزر اليونانية (جزر خيوس وساموس وليسفوس متليني ) من اوضاع إنسانية قاسية نتيجة  تهميشهم وانقطاع المساعدات عنهم من قبل  الحكومة اليونانية التي باتت تعالج طلبات لجوئهم في جزيره خيوس وفي اليونان بشكل بطيئ جدا بسبب الاعداد الكبيرة للاجئين.

من جانبه قال أحد اللاجئين الفلسطينيين السوريين العالقين في جزيرة خيوس إن السلطات اليونانية تتعمد تهميشهم وعدم نقلهم من الجزر إلى المدن اليونانية، منوهاً إلى أن هناك عدد من اللاجئين حصلوا على موافقة منذ ثلاثة أشهر لنقلهم إلى أثنيا إلا أن الحكومة اليونانية لم تنفذ هذا القرار.

من جانبهم نظّم مجموعة من اللاجئين يوم الأربعاء 15-11 – 2017 احتجاجاً سلمياً على أوضاعهم السيئة في جزيرة خيوس، وبطئ إجراءات معالجة ملفات اللاجئين في مخيم فيال على جزيرة خيوس اليونانية.

في غضون ذلك يعاني اللاجئون العالقون على الجزر اليونانية من أوضاع صعبة، حيث يعيشون في خيام قماشية صيفية بين الغابات والأحراش لعدم وجود في ظل كثافة المخيمات وعدم وجود مساحات كافية المخيمات.

ويقدر عدد العالقين من فلسطينيي سورية في اليونان حتى أواخر عام 2016 بحوالي (400) لاجئ غالبيتهم يتواجدون في الجزر "لسبوس - متليني - خيوس - ليروس - كوس " بينهم عائلات وأطفال ونساء ومسنون، ويتوزعون على مخيمات اللاجئين بعضهم يسكن في خيم والآخر في صالات كبيرة أو كرافانات.

الوسوم

فلسطينيو سورية , اليونان , معاناة , تهجير ,

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/9341