map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4006

الوفاء توزع مساعدات إغاثية على نازحي مخيم اليرموك في يلدا

تاريخ النشر : 24-04-2018
الوفاء توزع مساعدات إغاثية على نازحي مخيم اليرموك في يلدا

مجموعة العمل – جنوب دمشق

أفاد مراسل مجموعة العمل أن حملة الوفاء الأوروبية قدمت يوم الاثنين 23/ نيسان/ ابريل مساعدات غذائية وإغاثية لأهالي مخيم اليرموك النازحين في بلدة يلدا جنوب دمشق، وذلك ضمن الحملة التي أطلقتها يوم أمس الاثنين تحت عنوان "اغيثوا أهالي مخيم اليرموك، حيث وزعت الحملة في يومها الأول وجبات غذائية من خلال مطبخها الخيري على أكثر من 800 شخص.

بدورها أكدت الحملة على أنها ستستمر بإغاثة أهالي مخيم اليرموك لمدة أسبوع، وستسعى حملة الوفاء من خلالها إلى توزيع الفرشات والمستلزمات الشخصية ومستلزمات الأطفال على منكوبي سكان اليرموك، كما أنها ستستأنف تجهيز مراكز لإيواء المنكوبين وتأمينهم لاستيعاب أكبر عدد من اللاجئين.

يذكر أن مئات العائلات الفلسطينية التي نزحت من مخيم اليرموك إلى بلدات (يلدا – بيت سحم – ببيلا)  مؤخراً بسبب القصف الشديد الذي طال المخيم، واستمرار الاشتباكات العنيفة بين الأطراف المتصارعة داخل وخارج المخيم، فيما تعيش العائلات أوضاعاً إنسانية مزرية نتيجة عدم تأمين مأوى مناسباً لها، وشح المساعدات الاغاثية واستمرار الحصار المفروض على المنطقة الجنوبية من قبل النظام السوري منذ بدء العملية العسكرية التي شنها يوم 19/4/ 2018.

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/9572

مجموعة العمل – جنوب دمشق

أفاد مراسل مجموعة العمل أن حملة الوفاء الأوروبية قدمت يوم الاثنين 23/ نيسان/ ابريل مساعدات غذائية وإغاثية لأهالي مخيم اليرموك النازحين في بلدة يلدا جنوب دمشق، وذلك ضمن الحملة التي أطلقتها يوم أمس الاثنين تحت عنوان "اغيثوا أهالي مخيم اليرموك، حيث وزعت الحملة في يومها الأول وجبات غذائية من خلال مطبخها الخيري على أكثر من 800 شخص.

بدورها أكدت الحملة على أنها ستستمر بإغاثة أهالي مخيم اليرموك لمدة أسبوع، وستسعى حملة الوفاء من خلالها إلى توزيع الفرشات والمستلزمات الشخصية ومستلزمات الأطفال على منكوبي سكان اليرموك، كما أنها ستستأنف تجهيز مراكز لإيواء المنكوبين وتأمينهم لاستيعاب أكبر عدد من اللاجئين.

يذكر أن مئات العائلات الفلسطينية التي نزحت من مخيم اليرموك إلى بلدات (يلدا – بيت سحم – ببيلا)  مؤخراً بسبب القصف الشديد الذي طال المخيم، واستمرار الاشتباكات العنيفة بين الأطراف المتصارعة داخل وخارج المخيم، فيما تعيش العائلات أوضاعاً إنسانية مزرية نتيجة عدم تأمين مأوى مناسباً لها، وشح المساعدات الاغاثية واستمرار الحصار المفروض على المنطقة الجنوبية من قبل النظام السوري منذ بدء العملية العسكرية التي شنها يوم 19/4/ 2018.

الوسوم

جنوب دمشق , مخيم اليرموك , يلدا , الوفاء الأوروبية , مساعدات إغاثية، لجان عمل أهلي ,

رابط مختصر : http://actionpal.org.uk/ar/post/9572