map
RSS youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4006

بحث في التاج : ( فايز أبوعيد )

أن تكون لاجئاً في لبنان فتلك مصيبة وفلسطينياً سورياً مهجراً إليها فالمصيبة أعظم

أن تكون لاجئاً في لبنان فتلك مصيبة وفلسطينياً سورياً مهجراً إليها فالمصيبة أعظم

تاريخ النشر : 18-07-2019

فايز أبو عيد أن تكون لاجئاً فلسطينياً في لبنان هذا يعني أنك ستكون رهين المحبسين "محبس اللجوء" و"محبس الحرمان"، وفاقداً لحقوق المدنية والاجتماعية والإنسانية ولأوراقك الثبوتية وممنوع من مزاولة أكثر من سبعين مهنة ومحاصر في مخيماتك، فتحمل مشكلتك في رحلة البحث عن الخلاص دون جدوى، وأنت تعلم علم اليقين أن مأساتك تكمن أنك لاجئ تعيش في لبنان. فكيف أن تكون

أطفال فلسطينيي سورية أضناهم التعب والتهجير وفقدان من يحبون

أطفال فلسطينيي سورية أضناهم التعب والتهجير وفقدان من يحبون

تاريخ النشر : 20-11-2018

فايز أبو عيد أطفال فلسطينيي سورية أضناهم التعب والتهجير والإهمال حتى باتوا يحلمون بالعيش كبقية أقرانهم من أطفال العالم الذين ينعمون بالأمن والسلام، زاد استمرار الحرب الدائرة في سورية من مأساتهم بشكل عام، وأدى إلى تدهور أوضاعهم المعيشية والتعليمية والصحية.  هذا ويعد الطفل الفلسطيني السوري والسوري في بلدان اللجوء، الحلقة الأكثر تأثراً بانعكاسات الحرب الدائرة في سورية، التي زادت

فلسطينيو سورية اتعبتهم رحلة اللجوء وانهكتم الحرب

فلسطينيو سورية اتعبتهم رحلة اللجوء وانهكتم الحرب

تاريخ النشر : 16-06-2018

فايز أبو عيد لاجئون فلسطينيون سوريون اتعبتهم رحلة اللجوء وقضى مضاجعهم تعرضهم للقتل والقصف وفقدان ممتلكاتهم وأرواحهم والموت تحت التعذيب وغرقاً في لجة البحر جراء الصراع المندلع ي سورية، فخرجوا من مخيماتهم في رحلة تيه جديدة، فلم يجد البعض منهم أمامه من مناص إلا الهجرة من سورية إلى الدول الأوربية للبحث عن الآمن والأمان، بعد أن لفظتهم معظم البلاد العربية،

دمعة شوق إلى مخيم اليرموك

دمعة شوق إلى مخيم اليرموك

تاريخ النشر : 04-06-2018

فايز أبو عيد يشتعل القلب شوقاً إلى مخيم اليرموك، وينبعث منه سعار الحنين ولهيب الأشواق إلى أزقته وحاراته، فيجتاحني البكاء وأذرف دمعات غزيرة على ما حل به من دمار وخراب، لقد حُفرت في ذاكرتنا أخاديد عميقة عندما أٌجبرنا على النزوح عنه والهجرة  منه إلى أصقاع العالم.  آه يا وجع والوجع يا يرموك يا وطن صغير حَملت حارته وأزقته أسماء

مخيم اليرموك الذي لن يعود

مخيم اليرموك الذي لن يعود

تاريخ النشر : 22-05-2018

فايز أبو عيد قد يبدو للقارئ للوهلة الأولى أن عنوان المقال تشأمي ويدعو للسوداوية، لكن من عاش في مخيم اليرموك وتربى بين حاراته وأزقته يعلم أن مخيمه لن يعود كسابق عهده، فذاك المخيم الذي كان ينبض بالحركة الدائمة ليلاً ونهاراً واستحق اسم عاصمة الشتات، والذي كان منبع الأبطال ومصنع الفدائيّين وجنّة الشهداء، المحطّة الأولى للجوء والأخيرة قبل العودة والعمل الوطني،

فلسطينيو سورية عندما يعيد التاريخ نفسه يكون أكثر مهزلة

فلسطينيو سورية عندما يعيد التاريخ نفسه يكون أكثر مهزلة

تاريخ النشر : 16-01-2018

فايز أبوعيد  قرأت وكتبت وعملت في شؤونهم وعشت آلامهم ومعاناتهم وأتابع شؤونهم وشجونهم في كل بقاع الأرض، كانت مشاعري وأحاسيسي معهم، وكيف لا وأنا لاجئ فلسطيني من قرية الجاعونة شردوا أهله وطردوا من فلسطين ومازال حلم العودة إلى ترابها هو الهاجس الوحيد الذي يؤرقني ويقض مضجعي، فلسطين التي رضعنا حبها مع حليب أمهاتنا انغرست في أعماق أعماقنا وجرى حبها مع

هذه حكايتي (10)|  "آمال شبلاق" قصة إنسانية من قلب الوجع الفلسطيني السوري في لبنان

هذه حكايتي (10)| "آمال شبلاق" قصة إنسانية من قلب الوجع الفلسطيني السوري في لبنان

تاريخ النشر : 18-09-2017

مجموعة العمل – فايز أبوعيد تتحمل المرأة الفلسطينية وتعاني العديد من الصعوبات والانتهاكات النفسية والجسدية، اذ يتوجب عليها تحمل وطأة فقدان الممتلكات والسكن والزوج والمعيل نتيجة الحرب المستمرة في سورية، مما دفع العديد ممن ينشدن منهن الاستقرار والعيش بأمان مع أبنائهن للهجرة إلى أوروبا أو البلدان المجاورة لسورية. "آمال صبري شبلاق" لاجئة فلسطينية من أبناء مخيم العائدين في حمص عاشت

مسيرة العودة يوم خُلد في سجل تاريخ الشعب الفلسطيني وحُفرَ بذاكرته

مسيرة العودة يوم خُلد في سجل تاريخ الشعب الفلسطيني وحُفرَ بذاكرته

تاريخ النشر : 15-05-2017

فايز أبوعيد خرج اللاجئون الفلسطينيون في سورية يوم 15/5/2011 تلبية لدعوة مسيرة العودة وإحياءً لذكرى النكبة، فشدوا الرحال باتجاه الحدود الفلسطينية إلى بلدة عين التينة التي تشرف على مجدل شمس في الجولان السوري المحتل، حاملين معهم حلمهم الذي راودهم أكثر منذ عشرات السنين في العودة إلى فلسطين والتمرغ فوق ترابها، يوم خُلد في سجل تاريخ الشعب الفلسطيني، وحُفرَ بذاكرة الصغير

مخيم اليرموك.. مشاهد وقصص مروعة عن الجوع

مخيم اليرموك.. مشاهد وقصص مروعة عن الجوع

تاريخ النشر : 01-05-2017

فايز أبوعيد واحدة من مئات القصص لأبناء المخيمات الفلسطينية، الذين عانوا ويلات الحصار والموت جوعا والمرض والتهجير نتيجة الحرب الدائرة في سوريا، هي قصة اللاجئ الفلسطيني السوري، أبو محمد (40 عاما). وهي قصة بدأت مع تدهور الوضع الأمني بمنطقة سكنه في حي التقدم بمخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوبي دمشق، فاضطر هو وعائلته في أكتوبر 2012 للنزوح إلى منزل داخل المخيم

فلسطينيو سورية مركب بلا شراع

فلسطينيو سورية مركب بلا شراع

تاريخ النشر : 30-03-2017

فايز أبوعيد منذ بدء اندلاع الحرب في سورية انقسم موقف الفصائل الفلسطينية بين مؤيد للنظام السوري وبين مؤيد لمطالب الشعب السوري وحراكه السلمي، في حين كان الشعار الذي رفعته تلك الفصائل هو الحياد وعدم التدخل في الشأن الداخلي السوري والنأي بالنفس، إلا أن ذاك الأمر لم ينجح أبداً، مما نجم عنه مزيداً من التشرذم والانقسام بينها، وانعكس ذلك سلباً على

فلسطينيو سورية في لبنان وحصاد عام 2016

فلسطينيو سورية في لبنان وحصاد عام 2016

تاريخ النشر : 20-02-2017

فايز أبوعيد مر عام وجاء عام آخر وما يزال فلسطينيو سورية يعيشون مرارة النكبة والتهجير والمعاملة العنصرية وعدم الشعور بالاستقرار والأمان بسبب عدم استقرار وأوضاعهم الأمنية والقانونية في لبنان. ها هو عام 2016 يرحل دون أن يترك أثره الإيجابي على حياة اللاجئين الفلسطينيين المهجرين من سورية إلى لبنان، حيث مرت أيامه ثقيلة عليهم وحملت مزيداً من المعاناة والألم جراء استمرار

اللااستقرار القانوني هاجساً يؤرق فلسطينيي سورية في لبنان

اللااستقرار القانوني هاجساً يؤرق فلسطينيي سورية في لبنان

تاريخ النشر : 19-02-2017

مجموعة العمل - فايز أبوعيد ما زالت حالة اللااستقرار القانوني التي تتصف بها الأوضاع العامة للاجئين الفلسطينيين من سورية إلى لبنان هي السائدة، حيث يرزح اللاجئون تحت رحمة القرارات التعسفية الصادرة عن الأمن العام اللبناني بين الفينة والأخرى. فيما يعيش اللاجئون الفلسطينيون القادمون من سورية في خوف دائم من الترحيل إذ يخشى نحو 60% من اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سورية

فلسطينو سورية في مخيم المية ومية نحتاج من يداوي جراحنا لا من يضع الملح عليها

فلسطينو سورية في مخيم المية ومية نحتاج من يداوي جراحنا لا من يضع الملح عليها

تاريخ النشر : 02-02-2017

فايز أبوعيد  حالهم كحال معظم اللاجئين الفلسطينيين السوريين الذين أجبرتهم الحرب الدائرة في سورية على ترك منازلهم وممتلكاتهم والنزوح الداخلي أو الفرار إلى بقاع الأرض طلباً للأمن والأمان. 70 عائلة فلسطينية سورية قصدت مخيم المية ومية بمدينة صيدا جنوب لبنان على أمل أن تجد الراحة المنشودة، إلا أنها واجهت ظروف معيشية قاسية نتيجة غلاء الأسعار وأنتشار البطالة وعدم وجود مورد

فلسطينيو سورية مابين الفرحة بقدوم العيد والخوف الممزوج بالحزن والألم

فلسطينيو سورية مابين الفرحة بقدوم العيد والخوف الممزوج بالحزن والألم

تاريخ النشر : 12-09-2016

فايز أبوعيد " يما يا يما .. قالوا أجا العيد .. قلت العيد لصحابه .. شو بينفع العديد للي مفارق أحبابه .. العيد يا يما لما بلدنا بتعود وأرجع على ارض الوطن وأبوس ترابه" بهذه الكلمات عبر  الشاعر الفلسطيني الراحل ومنشد الثورة الفلسطينية "أبو عرب"  عن آلام الشعب الفلسطيني الذي لا يشعر بلذة العيد وطعمه وهو بعيد عن أرض وطنه، وبهذه الكلمات أيضاً لامس

فلسطينيو سورية يبحرون بين طيَّات الصور ليتنسّموا منها عبق الماضي الجميل

فلسطينيو سورية يبحرون بين طيَّات الصور ليتنسّموا منها عبق الماضي الجميل

تاريخ النشر : 08-08-2016

فايز أبوعيد بعد أن ضاقت الأرض بهم بما رحبت، وعجزت الصدور عن التقاط أنفاسها، وبعد أن خرجوا من مخيماتهم هرباً من جحيم الحرب في سورية ونجوا بأنفسهم من القصف الذي طال منازلهم، وبعد أن تشتتوا في أصقاع المعمورة، عاد الحنين والشوق يجيش في صدور اللاجئين الفلسطينيين السوريين إلى أيام خلت عاشوها في مخيماتهم وبين أبناء شعبهم، فلجأ كثيرون منهم للإبحار



تويتر