map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

إصابة 7 أطفال بانفجار "جسم غريب" أثناء لعبهم في مخيم حندرات

تاريخ النشر : 31-08-2021
إصابة 7 أطفال بانفجار "جسم غريب" أثناء لعبهم في مخيم حندرات

 مجموعة العمل ـ حلب

أدى انفجار جسم غريب من مخلفات الحرب  في مخيم حندرات لإصابة 7 أطفال من أبناء المخيم تم نقلهم إلى مشفى الكندي في مدينة حلب.

وقال مراسل مجموعة العمل إنه وبينما كان يلعب الأطفال في أحد أحياء مخيم حندرات سُمع دوي انفجار تلاه صراخ، وبكاء أطفال ليتبين أنهم كانوا بالقرب من المكان، وقد غطت وجوه بعضهم الدماء، فقام ممرضين من أبناء المخيم بتقديم إسعافات أولية ليتم نقلهم بعدها إلى المشفى. 

وتنوعت إصاباتهم بين رضوض وجروح سطحية، فيما أصيب ثلاثة منهم بجروح وشظايا في مناطق الصدر والبطن و تم تصنيف حالة أحدهم بالخطيرة لغيابه عن الوعي بعد اختراق شظية لجمجمته.

وتراوحت أعمار الأطفال المصابين بين 10 و 14 عام، عُرف منهم "محمد بسام مرعي، محمد المصري حسين عبدو سويد، أحمد محمد قاسم، موسى ياسر الخضر، رضا عبد الفتاح"
 من جانبهم عبر أهالي مخيم حندرات عن مخاوفهم بعد الانفجار الذي خلف هذا العدد من الجرحى متمنين أن تقوم الجهات المختصة بإرسال فرق لنزع هذه القنابل والمخلفات التي باتت تؤرق الأهالي.

هذا وقتل الطفل "شفيق يعقوب" وهو من أبناء ريف حلب في الشهر الثامن من العام الماضي أثناء اللعب بقنبلة عنقودية في مخيم حندرات، حيث خلفت سنوات الحرب ألغاماً أرضية وقذائف وصواريخ وقنابل يدوية لم تنفجر.

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/15968

 مجموعة العمل ـ حلب

أدى انفجار جسم غريب من مخلفات الحرب  في مخيم حندرات لإصابة 7 أطفال من أبناء المخيم تم نقلهم إلى مشفى الكندي في مدينة حلب.

وقال مراسل مجموعة العمل إنه وبينما كان يلعب الأطفال في أحد أحياء مخيم حندرات سُمع دوي انفجار تلاه صراخ، وبكاء أطفال ليتبين أنهم كانوا بالقرب من المكان، وقد غطت وجوه بعضهم الدماء، فقام ممرضين من أبناء المخيم بتقديم إسعافات أولية ليتم نقلهم بعدها إلى المشفى. 

وتنوعت إصاباتهم بين رضوض وجروح سطحية، فيما أصيب ثلاثة منهم بجروح وشظايا في مناطق الصدر والبطن و تم تصنيف حالة أحدهم بالخطيرة لغيابه عن الوعي بعد اختراق شظية لجمجمته.

وتراوحت أعمار الأطفال المصابين بين 10 و 14 عام، عُرف منهم "محمد بسام مرعي، محمد المصري حسين عبدو سويد، أحمد محمد قاسم، موسى ياسر الخضر، رضا عبد الفتاح"
 من جانبهم عبر أهالي مخيم حندرات عن مخاوفهم بعد الانفجار الذي خلف هذا العدد من الجرحى متمنين أن تقوم الجهات المختصة بإرسال فرق لنزع هذه القنابل والمخلفات التي باتت تؤرق الأهالي.

هذا وقتل الطفل "شفيق يعقوب" وهو من أبناء ريف حلب في الشهر الثامن من العام الماضي أثناء اللعب بقنبلة عنقودية في مخيم حندرات، حيث خلفت سنوات الحرب ألغاماً أرضية وقذائف وصواريخ وقنابل يدوية لم تنفجر.

الوسوم

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/15968