map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

مخيم اليرموك..مناشدات لإعفاء الأهالي من فواتير الكهرباء المتراكمة

تاريخ النشر : 26-09-2021
مخيم اليرموك..مناشدات لإعفاء الأهالي من فواتير الكهرباء المتراكمة

مجموعة العمل ـ مخيم اليرموك
أطلق نشطاء وأهالي مخيم اليرموك مناشدة لإعفائهم من اشتراكات و فواتير الكهرباء المتراكمة منذ سيطرة المعارضة السورية، وبدء العمليات العسكرية من قبل النظام السوري على المخيم.

وقال أهالي اليرموك العائدين لتنظيف منازلهم وتجهيزها للسكن "عندما دخلنا إلى بيوتنا وجدناها ( تعفشت) أي أفرغت من كل شيء، حتى أسلاك الكهرباء تم سحبها من داخل الجدران، وعلب الوصل الرئيسية، ولم نشاهد الكابلات التي كانت تغذي المنازل ولا الأسلاك الكهربائية الهوائية  الممتدة على طول شوارع المخيم، لقد سرقوا كل شيء.

ويتساءل الأهالي، "على أي أساس تطالبنا مؤسسة الكهرباء بدفع الفواتير المترتبة علينا، ونحن لم نصرفها فعلياً، والأَوْلَى من المؤسسة اليوم أن  تُعفينا من دفع هذه المبالغ لترميم منازلنا التي دمرتها الحرب.

من جانبهم شدد نشطاء على ضرورة رفع صوت أهالي المخيم لاستصدار قرار رسمي تُلغى بموجبه جميع الفواتير المترتبة على الأهالي، خاصة وأن الأوضاع الاقتصادية والمعيشية باتت أكثر سوءاً في سوريا، مع تدني سعر الليرة وانتشار البطالة بين غالبية اللاجئين.

وكانت السلطات السورية سمحت للأهالي البدء بإزلة أنقاض المنازل، وإلقائها في الشوارع، اعتباراً من بداية الشهر الحالي تمهيداً لإزالتها بشكل كلي من الشوارع الرئيسية والأزقة، لتسهيل عودة الأهالي.

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/16112

مجموعة العمل ـ مخيم اليرموك
أطلق نشطاء وأهالي مخيم اليرموك مناشدة لإعفائهم من اشتراكات و فواتير الكهرباء المتراكمة منذ سيطرة المعارضة السورية، وبدء العمليات العسكرية من قبل النظام السوري على المخيم.

وقال أهالي اليرموك العائدين لتنظيف منازلهم وتجهيزها للسكن "عندما دخلنا إلى بيوتنا وجدناها ( تعفشت) أي أفرغت من كل شيء، حتى أسلاك الكهرباء تم سحبها من داخل الجدران، وعلب الوصل الرئيسية، ولم نشاهد الكابلات التي كانت تغذي المنازل ولا الأسلاك الكهربائية الهوائية  الممتدة على طول شوارع المخيم، لقد سرقوا كل شيء.

ويتساءل الأهالي، "على أي أساس تطالبنا مؤسسة الكهرباء بدفع الفواتير المترتبة علينا، ونحن لم نصرفها فعلياً، والأَوْلَى من المؤسسة اليوم أن  تُعفينا من دفع هذه المبالغ لترميم منازلنا التي دمرتها الحرب.

من جانبهم شدد نشطاء على ضرورة رفع صوت أهالي المخيم لاستصدار قرار رسمي تُلغى بموجبه جميع الفواتير المترتبة على الأهالي، خاصة وأن الأوضاع الاقتصادية والمعيشية باتت أكثر سوءاً في سوريا، مع تدني سعر الليرة وانتشار البطالة بين غالبية اللاجئين.

وكانت السلطات السورية سمحت للأهالي البدء بإزلة أنقاض المنازل، وإلقائها في الشوارع، اعتباراً من بداية الشهر الحالي تمهيداً لإزالتها بشكل كلي من الشوارع الرئيسية والأزقة، لتسهيل عودة الأهالي.

الوسوم

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/16112