map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

النازحون الفلسطينيون جنوب دمشق يشكون قلة المساعدات

تاريخ النشر : 06-10-2021
النازحون الفلسطينيون جنوب دمشق يشكون قلة المساعدات

مجموعة العمل – جنوب دمشق
يعيش اللاجئون الفلسطينيون في بلدات جنوب دمشق "يلدا، ببيلا، بيت سحم" أوضاعاً صعبة جراء الفقر واستمرار نزوحهم عن منازلهم، وارتفاع إيجار المنازل، كما يشكو النازحون من قلّة المساعدات الإغاثية المقدمة لهم، والمحسوبيات لدى المشرفين على التوزيع في حال وجودها.
واتهمت إحدى اللاجئات الفلسطينيات في رسائل وصلت إلى مجموعة العمل، مسؤولي توزيع المساعدات في عدد من الجمعيات بالفساد ووجود سرقات، إضافة إلى المحسوبيات، حيث توزع على أقاربهم ومعارفهم أو يطلبون من النساء مقابلاً لتلك المساعدة، كما أن عدداً من سكان مخيم اليرموك يحصل على المساعدات مرتين، من المخيم ومن البلدات، خاصة أقرباء عناصر في مجموعات موالية للنظام. 
وكانت وكالة الأونروا قد وزعت بداية العام الجاري، مساعدات غذائية فاسدة على اللاجئين الفلسطينيين المهجرين من مخيم اليرموك في بلدات جنوب دمشق، واتهم المهجرون حينها المسؤولين عن التوزيع بالفساد والاستهتار بحياة الناس.
ويواجه أكثر من 5 آلاف لاجئ فلسطيني في بلدات جنوب دمشق تضييقاً أمنياً، تفرضه الأجهزة الأمنية السورية وحملات الاعتقالات التي تشنها بين الفينة والأخرى، وضعف الخدمات المقدمة ومواردهم المالية.

 

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/16169

مجموعة العمل – جنوب دمشق
يعيش اللاجئون الفلسطينيون في بلدات جنوب دمشق "يلدا، ببيلا، بيت سحم" أوضاعاً صعبة جراء الفقر واستمرار نزوحهم عن منازلهم، وارتفاع إيجار المنازل، كما يشكو النازحون من قلّة المساعدات الإغاثية المقدمة لهم، والمحسوبيات لدى المشرفين على التوزيع في حال وجودها.
واتهمت إحدى اللاجئات الفلسطينيات في رسائل وصلت إلى مجموعة العمل، مسؤولي توزيع المساعدات في عدد من الجمعيات بالفساد ووجود سرقات، إضافة إلى المحسوبيات، حيث توزع على أقاربهم ومعارفهم أو يطلبون من النساء مقابلاً لتلك المساعدة، كما أن عدداً من سكان مخيم اليرموك يحصل على المساعدات مرتين، من المخيم ومن البلدات، خاصة أقرباء عناصر في مجموعات موالية للنظام. 
وكانت وكالة الأونروا قد وزعت بداية العام الجاري، مساعدات غذائية فاسدة على اللاجئين الفلسطينيين المهجرين من مخيم اليرموك في بلدات جنوب دمشق، واتهم المهجرون حينها المسؤولين عن التوزيع بالفساد والاستهتار بحياة الناس.
ويواجه أكثر من 5 آلاف لاجئ فلسطيني في بلدات جنوب دمشق تضييقاً أمنياً، تفرضه الأجهزة الأمنية السورية وحملات الاعتقالات التي تشنها بين الفينة والأخرى، وضعف الخدمات المقدمة ومواردهم المالية.

 

الوسوم

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/16169