map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4116

وصول عائلة فلسطينية سورية إلى فرنسا عبر الممرات الإنسانية

تاريخ النشر : 04-12-2021
وصول عائلة فلسطينية سورية إلى فرنسا عبر الممرات الإنسانية

|مجموعة العمل | فرنسا| 

أعلنت دائرة الهجرة الفرنسية عن وصول 23 شخصاً من خمس عائلات، لاجئون في لبنان من أصل سوري، خلال شهر تشرين الثاني المنصرم بينهم عائلة الفلسطيني السوري معاوية هيثم أبو حميدة (44 عاماً) إلى أراضيها عبر الممرات الإنسانية، مشيرة إلى أنه تم الترحيب بهم من قبل مجموعات المواطنين في أماكن إقامتهم الجديدة المنتشرة في خمس بلديات: Saint-Romain-en-Gal (69) ، Saint-Agrève (07) ، Pau (64) ، Dalenheim (67) و Le Vigan (30).

ووفقاً لأحد الناشطين أن وصول أبو حميدة المنسق العام للهيئة الشبابية لفلسطينيي سورية سابقاً، وعائلته إلى فرنسا أثار جدلاً واسعاً بين أواسط اللاجئين الفلسطينيين المهجرين في لبنان، نظراً لتواصله بشكل شخصي وسري مع المنظمات الإنسانية من أجل إيجاد حل فردي لمعاناته متناسياً الوعود التي قطعها لعشرات العائلات الفلسطينية السورية في لبنان بأن مصيرهم واحد وأنه سيخرج معهم بشكل جماعي، على حد تعبيره.

  يقدر تعداد اللاجئين الفلسطينيين من سورية في لبنان بحوالي (27) ألف، حسب إحصائيات الأونروا حتى نهاية عام 2020، ويعانون من أوضاع معيشية قاسية نتيجة شح المساعدات الإغاثية وعدم توفر موارد مالية ثابتة وصعوبة تكاليف الحياة في لبنان.

 

الوسوم

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/16475

|مجموعة العمل | فرنسا| 

أعلنت دائرة الهجرة الفرنسية عن وصول 23 شخصاً من خمس عائلات، لاجئون في لبنان من أصل سوري، خلال شهر تشرين الثاني المنصرم بينهم عائلة الفلسطيني السوري معاوية هيثم أبو حميدة (44 عاماً) إلى أراضيها عبر الممرات الإنسانية، مشيرة إلى أنه تم الترحيب بهم من قبل مجموعات المواطنين في أماكن إقامتهم الجديدة المنتشرة في خمس بلديات: Saint-Romain-en-Gal (69) ، Saint-Agrève (07) ، Pau (64) ، Dalenheim (67) و Le Vigan (30).

ووفقاً لأحد الناشطين أن وصول أبو حميدة المنسق العام للهيئة الشبابية لفلسطينيي سورية سابقاً، وعائلته إلى فرنسا أثار جدلاً واسعاً بين أواسط اللاجئين الفلسطينيين المهجرين في لبنان، نظراً لتواصله بشكل شخصي وسري مع المنظمات الإنسانية من أجل إيجاد حل فردي لمعاناته متناسياً الوعود التي قطعها لعشرات العائلات الفلسطينية السورية في لبنان بأن مصيرهم واحد وأنه سيخرج معهم بشكل جماعي، على حد تعبيره.

  يقدر تعداد اللاجئين الفلسطينيين من سورية في لبنان بحوالي (27) ألف، حسب إحصائيات الأونروا حتى نهاية عام 2020، ويعانون من أوضاع معيشية قاسية نتيجة شح المساعدات الإغاثية وعدم توفر موارد مالية ثابتة وصعوبة تكاليف الحياة في لبنان.

 

الوسوم

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/16475