map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4116

مخيم الرمدان يعاني ضعف الخدمات الصحية

تاريخ النشر : 26-12-2021
مخيم الرمدان يعاني ضعف الخدمات الصحية

مجموعة العمل – مخيم الرمدان
يعاني أهالي مخيم الرمدان للاجئين الفلسطينيين بريف دمشق من ضعف الخدمات الصحية في ظل تفشي فيروس كورونا كوفيد 19، وضعف إجراءات الحماية والوقاية من المرض، وبحسب مراسل مجموعة العمل يفتقد المخيم للمشافي والصيدليات وللعيادات الطبية الخاصة.
ويلجأ أبناء المخيم إلى المناطق المجاورة للحصول على العلاج في الحالات الإسعافية، وذلك لاكتفاء مستوصف الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين العرب ومركز وكالة الأونروا الصحي بتقديم الدواء والعلاج البسيط، وكان مستوصف الأونروا يقدم العلاج يوم الثلاثاء فقط قبل أن يتم تعيين ممرضة من سكان المخيم بدوام يومي.
كما يتوجه الأهالي لمشافي مدينة دمشق في الحالات الطارئة الإسعافية المستعصية كغسيل الكلى والسرطانات والعمليات الجراحية، ويمثل الضغط الشرياني والسكري والكلى والربو أمراضاً مزمنة لسكان مخيم الرمدان.
ويطالب أهالي المخيم باتخاذ إجراءات حماية ووقاية إضافية من فيروس كورونا، محذرين من التهاون والإهمال بشأن الحفاظ على الصحة، وضرورة التعقيم الدائم للمرافق العامة والشخصية.
ويشكو سكان مخيم الرمدان من أزمات معيشية عديدة أهمها غلاء الأسعار، والبطالة وشح المواد الغذائية والأدوية والمحروقات، كما يعاني المخيم من أزمة المياه وانقطاع التيار الكهربائي لفترات زمنية طويلة.

 

الوسوم

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/16575

مجموعة العمل – مخيم الرمدان
يعاني أهالي مخيم الرمدان للاجئين الفلسطينيين بريف دمشق من ضعف الخدمات الصحية في ظل تفشي فيروس كورونا كوفيد 19، وضعف إجراءات الحماية والوقاية من المرض، وبحسب مراسل مجموعة العمل يفتقد المخيم للمشافي والصيدليات وللعيادات الطبية الخاصة.
ويلجأ أبناء المخيم إلى المناطق المجاورة للحصول على العلاج في الحالات الإسعافية، وذلك لاكتفاء مستوصف الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين العرب ومركز وكالة الأونروا الصحي بتقديم الدواء والعلاج البسيط، وكان مستوصف الأونروا يقدم العلاج يوم الثلاثاء فقط قبل أن يتم تعيين ممرضة من سكان المخيم بدوام يومي.
كما يتوجه الأهالي لمشافي مدينة دمشق في الحالات الطارئة الإسعافية المستعصية كغسيل الكلى والسرطانات والعمليات الجراحية، ويمثل الضغط الشرياني والسكري والكلى والربو أمراضاً مزمنة لسكان مخيم الرمدان.
ويطالب أهالي المخيم باتخاذ إجراءات حماية ووقاية إضافية من فيروس كورونا، محذرين من التهاون والإهمال بشأن الحفاظ على الصحة، وضرورة التعقيم الدائم للمرافق العامة والشخصية.
ويشكو سكان مخيم الرمدان من أزمات معيشية عديدة أهمها غلاء الأسعار، والبطالة وشح المواد الغذائية والأدوية والمحروقات، كما يعاني المخيم من أزمة المياه وانقطاع التيار الكهربائي لفترات زمنية طويلة.

 

الوسوم

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/16575