map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4116

بيان صحفي: مجموعة العمل تطالب بالإفراج عن آلاف المعتقلين الفلسطينيين

تاريخ النشر : 08-05-2022
بيان صحفي: مجموعة العمل تطالب بالإفراج عن آلاف المعتقلين الفلسطينيين

|مجموعة العمل| لندن|

تتابع مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية بشكل مكثف وحثيث إفراج السلطات السورية عن المعتقلين من سجونها، وذلك تطبيقاً للمرسوم التشريعي الصادر عن رئيس الجمهورية والقاضي بمنح عفو عام عن الجرائم "الإرهابية" المرتكبة قبل تاريخ الـ 30 من أبريل/نيسان 2022، مستثنياً "الجرائم التي أفضت إلى موت إنسان".

وعليه نؤكد في مجموعة العمل أن عمليات الإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين عشوائية بلا قوائم أسماء واضحة ومحددة، حيث وثقت المجموعة إطلاق سراح 14 فلسطينياً منهم 4 لاجئات فقط منذ بدء سريان العفو.

وتشير مجموعة العمل إلى أن السلطات السورية ما تزال تخفي قسراً أكثر من 1800معتقل، بينهم 110 لاجئات و(48) طفلاً فلسطينياً، ناهيك عن أعداد الضحايا الذين قضوا تعذيباً، فيما وصل إلى المجموعة مئات المناشدات من ذوي المعتقلين من فلسطينيي سورية والأردن ولبنان والعراق تطالب بالكشف عن مصير أبنائهم في السجون السورية.

وتجدد مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية وقوفها مع حق المعتقلين بالحرية والعدالة، وتطالب السلطات السورية بالإفراج عن كافة المعتقلين الفلسطينيين والكشف عن مصير المفقودين من نساء وأطفال وكبار في السن، وإنهاء عذابات الأهالي الذين ينتظرون لقاء أبنائهم منذ سنوات أو معرفة خبر وأي معلومة عنهم.

مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا

لندن|| 08/05/2022

الوسوم

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/17209

|مجموعة العمل| لندن|

تتابع مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية بشكل مكثف وحثيث إفراج السلطات السورية عن المعتقلين من سجونها، وذلك تطبيقاً للمرسوم التشريعي الصادر عن رئيس الجمهورية والقاضي بمنح عفو عام عن الجرائم "الإرهابية" المرتكبة قبل تاريخ الـ 30 من أبريل/نيسان 2022، مستثنياً "الجرائم التي أفضت إلى موت إنسان".

وعليه نؤكد في مجموعة العمل أن عمليات الإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين عشوائية بلا قوائم أسماء واضحة ومحددة، حيث وثقت المجموعة إطلاق سراح 14 فلسطينياً منهم 4 لاجئات فقط منذ بدء سريان العفو.

وتشير مجموعة العمل إلى أن السلطات السورية ما تزال تخفي قسراً أكثر من 1800معتقل، بينهم 110 لاجئات و(48) طفلاً فلسطينياً، ناهيك عن أعداد الضحايا الذين قضوا تعذيباً، فيما وصل إلى المجموعة مئات المناشدات من ذوي المعتقلين من فلسطينيي سورية والأردن ولبنان والعراق تطالب بالكشف عن مصير أبنائهم في السجون السورية.

وتجدد مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية وقوفها مع حق المعتقلين بالحرية والعدالة، وتطالب السلطات السورية بالإفراج عن كافة المعتقلين الفلسطينيين والكشف عن مصير المفقودين من نساء وأطفال وكبار في السن، وإنهاء عذابات الأهالي الذين ينتظرون لقاء أبنائهم منذ سنوات أو معرفة خبر وأي معلومة عنهم.

مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا

لندن|| 08/05/2022

الوسوم

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/17209