map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4116

غزة.. اعتصام أمام مبنى الأونروا ووعود بحل ملف فلسطينيي سوريا

تاريخ النشر : 28-05-2022
غزة.. اعتصام أمام مبنى الأونروا ووعود بحل ملف فلسطينيي سوريا

مجموعة العمل ـ قطاع غزة

قالت لجنة متابعة شؤون اللاجئين من سوريا إلى غزة، أنّها نظمت اعتصاماً أمام مبنى وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في قطاع غزة، والتقت مسؤول ملف فلسطينيي سوريا في الوكالة "عاصم أبو شاويش"، للوقوف على أهم مطالب واحتياجات الفلسطينيين القادمين من سوريا.

وأوضحت اللجنة أنها تناولت خلال اجتماعها مع أبو شاويش أهمية حل ملف فلسطينيي سوريا المتضمن مشكلة السكن وبدل الإيجار، من خلال تخصيص مبلغ ثابت منتظم وليس مساعدة طارئة، بالإضافة لإعادة توزيع المساعدات بشكل منصف وعادل يضمن وصولها إلى الجميع خاصة العائلات الصغيرة البالغ عددها 68 عائلة، كما طالبت اللجنة بإضافة الشباب الذين تزوجوا في قطاع غزة وأسسوا عائلات جديدة إلى قائمة المستفيدين، مع تسجيل المواليد الجدد واستيعابهم ضمن برامج الأونروا الخاصة بالمساعدات.

ونقلت اللجنة أنها أخذت وعوداً خلال الاجتماع بالرد السريع على مطالبها والعمل على تنسيق اجتماع قريب مع مدير عمليات الأونروا في القطاع "توماس وايت" لإيجاد حلول لكافة الملفات العالقة، خاصة قطع بدل الإيجار الذي اتخذ بقرار من مدير الأونروا السابق "ماتياس شمالي" قبل أربع سنوات.

يذكر أن هذا التحرك الثاني خلال أسبوع بعد وقفة أمام دائرة شؤون اللاجئين التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية، يوم 23/أيار وسبقه العديد من التحركات لفلسطيني سوريا بسبب الأوضاع المعيشية الصعبة التي تعيشها العائلات القادمة إلى قطاع غزة.

الوسوم

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/17296

مجموعة العمل ـ قطاع غزة

قالت لجنة متابعة شؤون اللاجئين من سوريا إلى غزة، أنّها نظمت اعتصاماً أمام مبنى وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في قطاع غزة، والتقت مسؤول ملف فلسطينيي سوريا في الوكالة "عاصم أبو شاويش"، للوقوف على أهم مطالب واحتياجات الفلسطينيين القادمين من سوريا.

وأوضحت اللجنة أنها تناولت خلال اجتماعها مع أبو شاويش أهمية حل ملف فلسطينيي سوريا المتضمن مشكلة السكن وبدل الإيجار، من خلال تخصيص مبلغ ثابت منتظم وليس مساعدة طارئة، بالإضافة لإعادة توزيع المساعدات بشكل منصف وعادل يضمن وصولها إلى الجميع خاصة العائلات الصغيرة البالغ عددها 68 عائلة، كما طالبت اللجنة بإضافة الشباب الذين تزوجوا في قطاع غزة وأسسوا عائلات جديدة إلى قائمة المستفيدين، مع تسجيل المواليد الجدد واستيعابهم ضمن برامج الأونروا الخاصة بالمساعدات.

ونقلت اللجنة أنها أخذت وعوداً خلال الاجتماع بالرد السريع على مطالبها والعمل على تنسيق اجتماع قريب مع مدير عمليات الأونروا في القطاع "توماس وايت" لإيجاد حلول لكافة الملفات العالقة، خاصة قطع بدل الإيجار الذي اتخذ بقرار من مدير الأونروا السابق "ماتياس شمالي" قبل أربع سنوات.

يذكر أن هذا التحرك الثاني خلال أسبوع بعد وقفة أمام دائرة شؤون اللاجئين التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية، يوم 23/أيار وسبقه العديد من التحركات لفلسطيني سوريا بسبب الأوضاع المعيشية الصعبة التي تعيشها العائلات القادمة إلى قطاع غزة.

الوسوم

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/17296