map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

تقرير مشترك يدعو إلى إدراج فلسطينيي سورية بلبنان في خطة التمويل الدولي

تاريخ النشر : 28-10-2015
تقرير مشترك يدعو إلى إدراج فلسطينيي سورية بلبنان في خطة التمويل الدولي

دعا تقرير اعدته كلية العلوم الصحية في الجامعة الأميركية في بيروت ووكالة (الأونروا) تحت عنوان "دراسة لهشاشة وضع اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سورية للعيش في لبنان" إلى ادراج فئة من اللاجئين منسية في معظم الأحيان في خطة التمويل الدولي في أية خطة طوارئ لمعالجة الأزمة ، كما سلط التقرير الضوء على الهشاشة التي يعاني منها فلسطينيي سورية في لبنان، إلى ذلك قدم التقرير معلومات عن ظروف عيش اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سورية في القطاعات الثمانية التالية: الاقتصاد، والتعليم، والأمن الغذائي، والصحة، والحماية، والسلع غير الغذائية، والمأوى، والماء، فضلا عن الصرف الصحي والنظافة العامة، وذلك بهدف المساعدة على وضع أنشطة برمجية فعالة ومحددة الأهداف للتخفيف من معاناتهم.

فيما استندت الدراسة إلى "التقويم لهشاشة اللاجئين السوريين في لبنان"، حيث جرى تكييفها مع السياق الخاص بالأونروا عبر استخدام الأدوات نفسها، وجمعت البيانات من جميع اللاجئين الفلسطينيين المسجلين القادمين من سوريا إلى لبنان عن طريق استطلاع أجرته وكالة الأونروا في آب 2014 وشمل عينة من 12735 عائلة (من نحو 16 ألف عائلة مرجحة أنها تعيش في لبنان) أو 44227 شخصا يعيشون داخل وخارج مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان وعددها 12 يعيش نحو 60 في المئة من عائلات اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سوريا إلى لبنان مع عائلة واحدة أخرى على الأقل في نفس المنزل، وتعيش الشريحة الأكبر من هؤلاء اللاجئين الفلسطينيين في صيدا داخل المخيمات وخارجها.

في حين رافق التقرير عرض تصويري للبيانات يظهر اعتماداً متزايداً على المساعدات النقدية وما ينجم عن ذلك من آليات تأقلم سلبية، فضلا عن المخاطر والتأثيرات المترتبة عن عدم توافر منازل شرعية صالحة للعيش لعائلات اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سوريا إلى لبنان

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/3359

دعا تقرير اعدته كلية العلوم الصحية في الجامعة الأميركية في بيروت ووكالة (الأونروا) تحت عنوان "دراسة لهشاشة وضع اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سورية للعيش في لبنان" إلى ادراج فئة من اللاجئين منسية في معظم الأحيان في خطة التمويل الدولي في أية خطة طوارئ لمعالجة الأزمة ، كما سلط التقرير الضوء على الهشاشة التي يعاني منها فلسطينيي سورية في لبنان، إلى ذلك قدم التقرير معلومات عن ظروف عيش اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سورية في القطاعات الثمانية التالية: الاقتصاد، والتعليم، والأمن الغذائي، والصحة، والحماية، والسلع غير الغذائية، والمأوى، والماء، فضلا عن الصرف الصحي والنظافة العامة، وذلك بهدف المساعدة على وضع أنشطة برمجية فعالة ومحددة الأهداف للتخفيف من معاناتهم.

فيما استندت الدراسة إلى "التقويم لهشاشة اللاجئين السوريين في لبنان"، حيث جرى تكييفها مع السياق الخاص بالأونروا عبر استخدام الأدوات نفسها، وجمعت البيانات من جميع اللاجئين الفلسطينيين المسجلين القادمين من سوريا إلى لبنان عن طريق استطلاع أجرته وكالة الأونروا في آب 2014 وشمل عينة من 12735 عائلة (من نحو 16 ألف عائلة مرجحة أنها تعيش في لبنان) أو 44227 شخصا يعيشون داخل وخارج مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان وعددها 12 يعيش نحو 60 في المئة من عائلات اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سوريا إلى لبنان مع عائلة واحدة أخرى على الأقل في نفس المنزل، وتعيش الشريحة الأكبر من هؤلاء اللاجئين الفلسطينيين في صيدا داخل المخيمات وخارجها.

في حين رافق التقرير عرض تصويري للبيانات يظهر اعتماداً متزايداً على المساعدات النقدية وما ينجم عن ذلك من آليات تأقلم سلبية، فضلا عن المخاطر والتأثيرات المترتبة عن عدم توافر منازل شرعية صالحة للعيش لعائلات اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سوريا إلى لبنان

رابط مختصر : https://actionpal.org.uk/ar/post/3359